توقيف مغربي بكاتالونيا للاشتباه في تمويله تنظيم “داعش”

آخر تحديث : الأربعاء 15 مارس 2017 - 7:32 مساءً
2017 03 15
2017 03 15
توقيف مغربي بكاتالونيا للاشتباه في تمويله تنظيم “داعش”

شبكة أنباء الشمال – وكالات

قالت وزارة الداخلية الإسبانية إن الحرس المدني أوقف، اليوم الأربعاء 15 مارس الجاري، في أربوثياس بإقليم خيرونا (كاتالونيا، شمال شرق)، مغربيا في الـ43 من العمر للاشتباه في تحويله أموال لمقاتلي تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا.

وأوضح بلاغ للوزارة أن التحقيق، الذي مكن من توقيف هذا الشخص، بدأ مطلع السنة الماضية بعد شكوك حول إرسال مجموعة من الأشخاص أموالا لمقاتلين في تنظيم “داعش”، مستخدمين هويات ووسطاء متعددين وتحويلات محدودة لعدم إثارة الشكوك، وتمكنوا من إرسال مبالغ مختلفة إلى سوريا”.

وتابع المصدر ذاته، أن وجود أحد إخوانهم في مناطق الصراع بسوريا دفع هؤلاء الأشخاص لتأسيس شبكة لجمع الأموال وتحويلها إلى هذا البلد، مشيرا إلى أن الشخص الذي ألقي القبض عليه اليوم في خيرونا “كان يضطلع بدور هام” في هذه الشبكة.

وأضاف أن هذه العملية جرت بتعاون مع الشرطة الأوروبية، التي أرسلت وحدة متنقلة إلى إسبانيا من أجل المساعدة في التحقيق وتحليل المعلومات التي تم الحصول عليها.

يذكر أن مصالح الأمن الإسبانية ألقت القبض على ما مجموعه 194 جهادي مشتبه به، وذلك منذ تفعيل مستوى التأهب من الدرجة الرابعة ضد الإرهاب في سنة 2015.

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة أنباء الشمال وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.