تعرف على مشاكل نادي الفنيدق ومخططاته للموسم القادم في حوار مع كاتب عام الفريق

آخر تحديث : الإثنين 8 مايو 2017 - 4:37 مساءً
2017 05 08
2017 05 08
تعرف على مشاكل نادي الفنيدق ومخططاته للموسم القادم في حوار مع كاتب عام الفريق

شبكة أنباء الشمال – رشيد بنحقة

بعد أن ضمن فريق النادي الرياضي الفنيدق بقائه بالقسم الثاني هواة شطر الشمال الشرقي بالنسبة العامة, كان لابد من معرفة الأسباب التي جعلت الفريق يعاني في أول موسم له بهذه البطولة, فكان لنا حوار مع محمد الصبيحي كاتب عام الفريق.

س : بعد أن ضمن فريقكم البقاء في القسم الثاني هواة, ماهي العراقيل التي صادفتكم طول مشوار هذا الموسم..؟

ج : هناك مجموعة من المشاكل عشنها هذا الموسم منها ما هو مادي حيث أن الفريق يعاني من قلة الموارد المالية, رغم أن فرق تنتمي لنفس الجهة التي ننتمي لها و تلعب بنفس القسم إلا أن هناك تفاوت في توزيع المنح فلا يعقل أن يتوصل فريق ب 30 مليون سنتيم كمنحة و الأخر 20 مليون سنتيم بينما فريقنا حصل فقط على 6 ملايين سنتيم.

إضافة لذلك فالفريق لا يتوفر على وسيلة للتنقل حيث قطعنا حوالي 14 ألف كيلومتر من دون حافلة خاصة بالفريق و هو ما يثقل ميزانية الفريق, فرغم الوعود التي قطعها رئيس المجلس البلدي للفريق من أجل توفير حافلة خاصة.

س : ماهي أسباب النتائج السلبية التي حصل عليها الفريق هذا الموسم رغم الإستعدادات المبكرة التي قمتم بها قبل بداية الموسم..؟

ج : السبب الرئيس في سوء النتائج يعود لتغيير المدربين حيث تعاقد الفريق مع أربع مدربين في موسم واحد وهو ما ساهم في تدني النتائج و فشل سياسة هؤلاء المدربين في حل بعض المشاكل التي كانت تقع داخل غرفة تبديل الملابس خاصة التكتلات التي كانت بين بعض عناصر الفريق مما أثرت سلبا على الفريق و أيضا فشل سياسة التعاقدات حيث أن أغلب الإنتدابات التي قمنا بها لم تقدم أي إضافة ولم ترقى للمستوى المطلوب.

بالإضافة إلى عامل الملعب حيث أجرينا أغلب المباريات خارج مدينة الفنيدق و في توقيت لا يسمح بتاتا بإجراء المقابلات الرسمية 11 صباحا وهو ما أثر سلبا على غالبية اللاعبين.

س : ماهي مخططات مكتب الفريق للموسم المقبل و هل إستفدتم من الأخطاء التي وقعتم فيها خلال هذا الموسم..؟

ج : أولا هناك نية من مكتب الفريق للحفاظ على المدرب الحالي الإطار المحلي محمد العلقاوي كمدرب للفريق مع حرية إختيار الطاقم التقني المرافق له و أيضا جلب عناصر جديدة متمرسة ولديها خبرة في بطولة الهواة في المقابل سيتم الإستغناء على بعض العناصر التي كانت لا تهمها مصلحة الفريق بتاتا وتلعب من أجل المال فقط و ليس قميص الفريق.

و أيضا سنقوم خلال الموسم المقبل بإعادة الهيكلة بالنسبة للفئات الصغرى و إحياء دوري رمضان للأحياء الذي سيعرف مشاركة 16 فريقا من مختلف أحياء المدينة و سيتم خلاله إختيار بعض العناصر التي ستدعم الفريق الموسم المقبل.

كلمة أخيرة نتمنى من السلطات المسؤولة سواء بالمدينة أو العمالة البحث عن محتضن للفريق من خلال الشركات المفوض لها تدبير بعض القطاعات و مساندة الفريق لأنه الممثل الواحد بهذه البطولة.

و في الأخير أقدم تشكراتي لرئيس الفريق محمد العمراني الذي كان له دور فعال في الحفاظ على الفريق في القسم الثاني هواة سواء بتوفير الموارد المالية أو المتابعة الميدانية سواء في التداريب أو المقابلات الرسمية.

unnamed (10)

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة أنباء الشمال وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.