سباق الدعم

آخر تحديث : السبت 7 أكتوبر 2017 - 11:58 صباحًا
2017 10 07
2017 10 07
سباق الدعم
عمر شقور

بقلم: عمر شقور *

على الساحة الجمعوية هناك سباق من نوع آخر، سباق الحصول على الدعم المادي من أجل تنفيذ مشاريع من المفترض أن تطبق على أرض الواقع ما إن تحصل الجمعية على هذا الدعم.

لكن ما يعيب بالفعل هو أن تحصل الجمعيات على الدعم المطلوب ولا نرى تلك المشاريع التي من أجلها تم تقديم الدعم تنفذ على الميدان.

من هنا نتسائل، هل هناك آلية للمحاسبة و لمراقبة المشاريع و الأنشطة التي تقدمها الجمعيات من أجل الحصول على الدعم ؟

على الجمعيات أن تراعي الله في عملها وعلى الجهات المسؤولة أن تراعي الجمعيات التي تعمل بكل إخلاص و نشاط على أرض الواقع وتحقق نتائج ملموسة ومهمة بشهادة كل الفاعلين على الساحة الجمعوية و المتتبعين، وعليه فهذه الجمعيات تحتاج للتشجيع و التحفيز عن طريق منحها دعما محترما يحقق طموحها وطموح أعضائها وليس تجاهلها.

سباق الدعم، جعل الجمعيات تتكاثر بشكل كبير في مدينة طنجة، وعندما تشاهد الواقع ترى الأنشطة الوازنة تُعد على رؤوس الأصابع تعود فعليا  لجمعيات هي نفسها التي تعمل دائما من أجل تنمية المجتمع بصدق.

أما الباقي فيختبؤون خلف الظل، ويعملون على إلتقاط الصور لأنشطة  لا تسمن ولا تغني من جوع ولن تفيد المجتمع في شيء، هذا ما جعل الناس تنفر من الجمعيات وتفقد ثقتها في العمل الجمعوي، بل ويمتنعون عن المساهمة في الأعمال الخيرية بسبب الفكرة التي تركزت في عقولهم عن الجمعيات.

في النهاية على الجمعيات ألا تتناسى مفهوم العمل الجمعوي الذي تأسست من أجله، وعلى الجهات المسؤول التي تمنح الدعم المادي أن تحترم عمل الجمعيات التي تقدم الإضافة المطلوبة في المجتمع، والدعم يجب أن يذهب لمن يستحقه بكل شفافية و ديمقراطية والعمل على الميدان هو من يصنع الفارق، مع التأكيد على ضرورة المحاسبة والمتابعة للجمعيات التي تستفيد من الدعم، في النهاية العمل الجمعوي هو لخدمة المجتمع وليس لخدمة المصالح الشخصية و الحسابات الضيقة.

* فاعل جمعوي

رابط مختصر
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة شبكة أنباء الشمال وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.